طبقا لموقع فينشر بيت المتخصص فى أخبار التكنولوجيا والأعمال فإن أبل تسعى لإستخدام معالجات إنتل المتطورة فى أجهزتها القادمة وخاصة ساعة أبل والأيفون القادم.

5b421c63-402e-4580-b938-fae9861ce95a

وأظهر تقرير نشره الموقع عن قيام شركة أبل بالإبتعاد عن خدمات شركائها الآخرين مثل سامسونج وشركة تايوانية أخرى, ويقومان بتقديم معالجات تستخدمها أبل فى أجهزة الأيفون، وتحاول شركة إنتل الإجتهاد وتطوير معالجها الجديد 10 نانوميتر من أجل افوز بشراكة أبل والتى ستعد خطوة للأمام.

ومن أجل تلك الخطوة وظفت إنتل 1000 شخص للعمل على مشروع تطوير معالجاتها حتى يكونوا مستعدين لتقديمها فى أجهزة أبل القادمة

Summary
طبقا لموقع فينشر بيت المتخصص فى أخبار التكنولوجيا والأعمال فإن أبل تسعى لإستخدام معالجات إنتل المتطورة فى أجهزتها القادمة وخاصة ساعة أبل والأيفون القادم. وأظهر تقرير نشره الموقع عن قيام شركة أبل بالإبتعاد عن خدمات شركائها الآخرين مثل سامسونج وشركة تايوانية أخرى, ويقومان بتقديم معالجات تستخدمها أبل فى أجهزة الأيفون، وتحاول شركة إنتل الإجتهاد وتطوير…